الأربعاء، 12 مايو، 2010

السنة ..الشيعة .. إشعال المحرقة

كتب خالد الجابر
تحت شعار إله واحد، قانون واحد، ملك واحد، أوعز الدكتاتور الصغير لويس الرابع عشر، أتباعه من الأغلبية الكاثوليكية بالانقضاض على الأقلية البروتستانتية وسحقها عن بكرة أبيها لأنها كانت فاسقة، مهرطقة، لا تؤمن بمذهب الأغلبية؟!، ذهب ضحية المجزرة التي أطلق عليها مجزرة «سانت بارتيليمي» (The Massacre of Saint Bartholomew) معظم قادة الطائفة البروتستانتية وآلاف الناس من رجال ونساء وأطفال دون تمييز، وانتقلت عدوى التعصب إلى مدن الأقاليم وحصلت مجازر مماثلة في بوردو، ولاروشيل، وليون، واضطر مئات الآلاف إلى الهرب والفرار من ثقافة التعصب والكراهية إلى الدول الأوروبية المجاورة.
استمرت الصراعات والحروب الدامية سجالا بين الطرفين

ليست هناك تعليقات:

شارك

Share |