الجمعة، 1 أكتوبر، 2010

«كلمة» يصدر «كيف صنع الإسلام العالم الحديث» - جريدة الاتحاد



«كلمة» يصدر «كيف صنع الإسلام العالم الحديث»

تاريخ النشر: الأربعاء 29 سبتمبر 2010

الاتحاد

أصدر مشروع كلمة التابع لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث كتاب بعنوان “ كيف صنع الإسلام العالم الحديث” للكاتب الأمريكي مارك جراهام وترجمة الدكتور عدنان خالد عبد الله. وأوضح بيان صحفي صادر عن الهيئة أمس أن الكتاب يتميز بموضوعيته وتحليله العلمي الرصين واهتمامه بإبراز الملامح والسمات التي جعلت الإسلام دينا عالميا متسامحا جمع العلماء والباحثين من أرجاء العالم كافة وأثر تأثيرا عميقا في أقوام عديدة وعلوم ومعارف كثيرة وكان أهمها مساعدته أوروبا على اللحاق بركب العالم الحديث.

ويحكي الكتاب كيف عندما كانت أوروبا في ظلمات القرون الوسطى، نعم العالم الإسلامي بالمستشفيات والأدوية والموسيقى وعمل في بيت الحكمة جيش من المترجمين والعلماء الذين نقلوا حكمة الإغريق ومعارف الهند وعلوم الفرس إلى العرب. وجاء في الكتاب أن الأوروبيين كانوا يرتدون الأقمشة العربية ويستمعون إلى موسيقاهم ويتعلمون من فلاسفة الأندلس والأهم أن المسلمين علموا الغرب الأسلوب العلمي في التفكير والمنهج. كما يوضح الكتاب كيف انتشل الإسلام الغرب من ظلمات القرون الوسطى ووضع أقدامه على عتبات عصر النهضة.

ودرس مؤلف الكتاب مارك جراهام التاريخ الوسيط والدين في الولايات المتحدة الأمريكية وحصل على شهادة الماجستير في الأدب الإنجليزي من جامعة كتنرتاون وهو كاتب وروائي اشتهر بروايته التاريخية “ ماريا السوداء “ التي نشرت عام 2000 وفازت بجائزة إدغار.

أما مترجم الكتاب الدكتور عدنان خالد عبد الله الأستاذ في جامعة الشارقة درس في أمريكا وبعض الدول العربية وعمل عميدا لكلية الآداب في جامعة الاتحاد ورئيسا لقسم اللغة الإنجليزية والترجمة في جامعات عربية عديدة ولديه عدد وافر من الترجمات.

ليست هناك تعليقات:

شارك

Share |