الأربعاء، 15 مايو، 2013

الأخبار - شيخ الأزهر: الإسلام يتعرض لتشويه ممنهج عربي

الأخبار - شيخ الأزهر: الإسلام يتعرض لتشويه ممنهج عربي

شيخ الأزهر: الإسلام يتعرض لتشويه ممنهج
شيخ الأزهر دعا خلال منتدى الإعلام العربي في دبي إلى العمل على تصحيح صورة الإسلام (الفرنسية)
حذر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب من أن صورة الإسلام والشخصية العربية تتعرضان لتشويه "ممنهج".
وطالب شيخ الأزهر في كلمته أمام منتدى الإعلام العربي في دبي الإعلاميين العرب والمسلمين بأن يعملوا على تصحيح صورة الإسلام والمواطن العربي.
وانتقد القنوات الدينية، وقال إن "هناك عشرات من القنوات الفضائية تخصصت في زرع الفتنة بين المسلمين أنفسهم، وبذر بذور الشقاق والصراع بين أبناء الدين الواحد".
وأبدى الطيب قلقه من برامج الفتاوى، قائلا "برامج فوضى الفتاوى الشاذة، والجدال في الدين بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير، تثير قلقنا جميعاً". ودعا إلى ممارسة حرية الكلمة وحرية التعبير، "مع التقيد بمراعاة تقاليد ثقافتنا، وثوابت مجتمعاتنا، وعدم المساس والإساءة للآخرين".
وحذر شيخ الأزهر من المخاطر التي تحيط باللغة العربية قائلا "أنصح إخواني من الصحفيين والإعلاميين بمراعاة حرمة اللغة العربية في عقر دارها، فلم يعد معقولا أو مقبولاً أن تكون لغة الصحافة والكتابة والتأليف والأدب في القرن الماضي أغنى وأثرى وأعمق من لغة اليوم".
وقد انطلقت في دبي اليوم الثلاثاء جلسات "منتدى الإعلام العربي" في دورته الثانية عشرة تحت شعار "الإعلام العربي في المراحل الانتقالية"، بمشاركة حشد من الإعلاميين والمحللين ورواد الفكر ورموز الثقافة وكبار الكتاب والصحفيين العرب والأجانب.
ويناقش المنتدى على مدار يومين الظواهر الإعلامية في ظل الأحداث السياسية المتسارعة في العالم العربي.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات استعرض مع شيخ الأزهر عددا من القضايا الإعلامية، وسبل تفعيل دور الإعلام في "تصحيح صورة الإسلام، ورفض التطرف الإسلامي في التعامل مع الآخرين، أو انتهاجه كوسيلة للتعبير ضد أمر ما، سواء كان سياسيا أو اجتماعيا أو دينيا أو غير ذلك".
المصدر:وكالات

ليست هناك تعليقات:

شارك

Share |