الأربعاء، 14 يوليو، 2010

جريدة الراي - محليات - وزير الأوقاف: الكويت بحاجة إلى المزيد من الخطباء والأئمة اليمنيين - - 08/07/2010

جريدة الراي - محليات - وزير الأوقاف: الكويت بحاجة إلى المزيد من الخطباء والأئمة اليمنيين - - 08/07/2010

وزير الأوقاف: الكويت بحاجة إلى المزيد من الخطباء والأئمة اليمنيين
كونا- قال نائب رئيس الوزراء للشؤون القانونية وزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الاسلامية المستشار راشد الحماد أن «الكويت بحاجة الى المزيد من الخطباء وأئمة المساجد اليمنيين».
وأضاف المستشار الحماد في ختام المباحثات التي أجراها من المسؤولين اليمنيين في صنعاء أمس ان «الائمة اليمنيين على درجة من العلم والكفاءة»، مشيرا الى وجود اكثر من 200 يمني يعملون في هذا المجال في الكويت، وهم محل رضى وقبول من جميع الكويتيين.
وأكد الحماد اهتمام الكويت بتفعيل التعاون بين البلدين، معربا عن تمنياته بمزيد من التفاعل والتعاون والتواصل بين البلدين في ظل الرعاية والاهتمام الكبير من قبل القيادتين السياسيتين.
وثمن حسن الضيافة من قبل المسؤولين اليمنيين خلال زيارته التي استمرت اربعة ايام لاجراء مباحثات ثنائية في مجالي العدل والاوقاف والشؤون الاسلامية.
ومن جانبه، أعرب وزير الاوقاف والارشاد اليمني حمود الهتار عن ارتياحه الكبير للنجاح الذي حققته المباحثات بين البلدين، موضحا انها أسفرت عن نتائج ايجابية على صعيد تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في العديد من المجالات وفي مقدمتها الأوقاف والشؤون الاسلامية.
وقال الهتار ان «هذه المباحثات ما كانت لتنجح لولا دعم القيادتين السياسيتين في البلدين برعاية صاحب السمو الامير الشيخ صباح الأحمد والرئيس علي عبدالله صالح».
وأوضح الهتار أنه تم الاتفاق على وضع برامج تنفيذية للتعاون في عدد من المجالات من قبل الجهات المعنية في البلدين. وبدوره عبر سفير الكويت في صنعاء سالم الزمانان عن ارتياحه لما تمخضت عنه زيارة المستشار راشد الحماد من نتائج ايجابية ستمثل منطلقا جديدا للتعاون بين وزارتي الأوقاف في البلدين.
وأعرب السفير الزمانان عن الشكر والتقدير للحكومة والمسؤولين اليمنيين على تعاونهم معه والقيام بتسهيل مهامه في خدمة العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين.
وأثنى على جهود وزير الأوقاف والارشاد لما قدمه من تسهيلات وتعاون خلال فترة عمله في اليمن مؤكدا عمق العلاقات اليمنية الكويتية ووصفها بأنها علاقات متينة ومتجذرة.
وفي ختام الزيارة قام وزير الأوقاف والارشاد اليمني بتكريم اعضاء وفد وزارتي الاوقاف والعدل حيث سلم درع الوزارة للمستشار الحماد وللهيئة العامة لرعاية شؤون القصر وبيت الزكاة الكويتي ومنظمة الرحمة العالمية وجمعية الاصلاح الاجتماعي بالكويت ومشروع الشفيع لتعليم القرآن الكريم.

ليست هناك تعليقات:

شارك

Share |